Accessibility links

حاكم تكساس يصف المساعدات الفدرالية للتعامل مع خسائر هارفي بالمتواضعة


الرئيس دونالد ترامب لدى زيارته تكساس (أرشيف)

وصف حاكم تكساس غريغ أبوت الجمعة المساعدات المالية الإضافية التي طلبتها الإدارة الأميركية من الكونغرس بهدف مساعدة المناطق المتضررة من الأعاصير التي ضربت مناطق بالولايات المتحدة مؤخرا بـ"المتواضعة".

وكان البيت الأبيض قد طلب من الكونغرس تخصيص 44 مليار دولار ضمن خطة الإدارة للمساعدة في تمويل عمليات إعادة إعمار المناطق التي تضررت بسبب الأعاصير في تكساس وفلوريدا وبورتو ريكو، وهو ما يعني أن مجموع المخصصات المالية لإغاثة تلك المناطق في حال الموافقة على هذا الطلب سيقارب الـ100 مليار دولار.

وأشار أبوت إلى أن هذه المساعدات "لا تتناسب مع احتياجات ولاية تكساس ولا ترقى إلى ما يريد الرئيس تحقيقه"، مشيرا في مؤتمر صحافي إلى أن ترامب أخبره برغبته في أن يصبح "الرئيس الذي يقوم بالبناء" وفي جعل عملية الإغاثة الحالية "الأفضل على الإطلاق".

وكان أبوت قد طلب 61 مليار دولار لإصلاح الأضرار التي ألحقها هارفي بالولاية، وخاصة في مدينة هيوستن، رابع أكبر مدينة أميركية من حيث عدد السكان.

وأضاف حاكم تكساس أن الكونغرس تحرك بصورة أسرع ووافق على تمويل أكبر لإغاثة المناطق التي ضربها الإعصار ساندي علم 2012 "والذي كان يوازي نصف الإعصار هارفي" في حدته، مستدركا "أتمنى أن تكون هذه خطوة من بين خطوات أخرى قادمة".

ومن جهته، قال البيت الأبيض على لسان المتحدثة باسمه ساره هاكابي ساندرز إن تكساس يجب أن تلعب دورا هي الأخرى وأن تتعاون مع الحكومة الفدرالية في جهود عمليات الإغاثة.

وأشارت ساندرز إلى أن الرقم الذي تقدمت به الإدارة إلى الكونغرس جاء نتيجة تقييم دقيق.

XS
SM
MD
LG