Accessibility links

أفغانستان.. مقتل عشرات الجنود في هجومين لطالبان


أفراد من الشرطة الأفغانية في موقع تفجير انتحاري بولاية هلمند - أرشيف

شنت حركة طالبان الخميس هجومين منفصلين استهدفا منشآت أمنية أفغانية وأسفرا عن مقتل عشرات الجنود، في آخر حلقة من سلسلة اعتداءات دامية وقعت هذا الأسبوع وقتل على أثرها أكثر من 120 شخصا.

وأعلنت وزارة الدفاع الأفغانية أن هجوما انتحاريا تبنته طالبان استهدف الخميس قاعدة تشاشمو بمنطقة مايفاند في ولاية قندهار الجنوبية، أودى بـ43 جنديا على الأقل وأصاب تسعة آخرين.

ولقي 10 مسلحين حتفهم في الهجوم.

وفي الهجوم الثاني، حاصر مسلحون مقرا للشرطة في ولاية غزنة جنوب شرقي البلاد، في ثاني اعتداء على الموقع ذاته هذا الأسبوع، ما أدى إلى مقتل عنصري أمن على الأقل.

تحديث (8:00 ت.غ)

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل 43 جنديا على الأقل ليل الأربعاء الخميس في هجوم لحركة طالبان على قاعدتهم غربي ولاية قندهار، جنوب البلاد.

وقالت الوزارة في بيان إن أكثر من 60 جنديا كانوا في قاعدة تشاشمو. وأفادت بأن 10 عناصر من طالبان على الأقل قتلوا في هجوم على القاعدة الواقعة في منطقة مايفاند.

وقالت تقارير إن الهجوم بدأ بتفجير انتحاري لسيارة ملغومة تلاه هجوم على القاعدة.

وقال المتحدث باسم الوزارة الجنرال دولت وزيري "تم استخدام عربة هامفي أو أكثر لشن الهجوم. لم يتبق شيء من القاعدة العسكرية التي أحرقت بالكامل".

وهذا ثالث هجوم على قوات الأمن الأفغانية في غضون 48 ساعة بعد هجومين داميين الثلاثاء في جنوب شرق البلاد في غارديز وغزنة أوقعا ما مجمله أكثر من 80 قتيلا و240 جريحا، حسب الحصيلة الرسمية.

ومنطقة مايفاند، حيث وقع الهجوم نائية وتبعد 80 كيلومترا عن قندهار، كبرى مدن الولاية التي تحمل الاسم نفسه في جنوب البلاد، وعلى بعد نحو 20 كيلومترا من ولاية هلمند التي تسيطر طالبان على ثلثي الأراضي فيها.

XS
SM
MD
LG