Accessibility links

انسحاب أميركي من مؤتمر نزع الأسلحة


روبرت وود

وصف السفير الأميركي لدى الأمم المتحدة في جنيف روبرت وود الثلاثاء ترؤس سورية لمؤتمر المنظمة الدولية حول نزع الأسلحة بأنه "مهزلة"، وغادر القاعة لفترة وجيزة خلال إلقاء مندوب النظام السوري خطابه الافتتاحي.

وقال السفير وود لوكالة الصحافة الفرنسية قبيل بدء الاجتماع إن "وجود سورية هنا مهزلة، من غير المقبول أن يترأسوا (السوريون) هذه الهيئة. ليس لديهم لا السلطة المعنوية ولا المصداقية للقيام بذلك".

وكان المسؤول الأميركي قد قال في مؤتمر صحافي إن الولايات المتحدة ستنسحب اعتراضا على تولي سورية رئاسة المؤتمر "وسنتخذ تحركات أخرى ستشهدونها خلال فترة" رئاسة دمشق التي تستمر أربعة أسابيع.

ويأتي موقف وود غداة قوله إن "الاثنين 28 مايو سيكون واحدا من أكثر الأيام سوادا في تاريخ مؤتمر نزع الأسلحة مع بدء سورية رئاسته لمدة أربعة أسابيع".

وكتب على تويتر إن "نظام الأسد لا يملك المصداقية ولا السلطة الأخلاقية لرئاسة المؤتمر. على المجتمع الدولي ألا يلزم الصمت".

جدير بالذكر أن الدول الأعضاء في المؤتمر الذي تأسس عام 1979، تتولى رئاسته بشكل دوري وحسب التسلسل الأبجدي.

XS
SM
MD
LG