Accessibility links

سورية الديموقراطية تتهم روسيا بقصف وحداتها


مقاتل من قوات سورية الديموقراطية_أرشيف

اتهمت قوات سورية الديموقراطية المدعومة من واشنطن الاثنين روسيا بقصف وحداتها الموجودة في معمل كونيكو للغاز، بعد يومين من سيطرتها عليه في شرق سورية.

وقالت الناطقة الرسمية باسم حملة "عاصفة الجزيرة" ليلوى العبدالله لوكالة الصحافة الفرنسية إن "روسيا قصفت بغارات جوية وقذائف هاون معمل الغاز كونيكو، حيث يوجد عدد كبير من قواتنا" ما أوقع "ستة جرحى في حصيلة أولية".

وأضافت أن القصف الروسي تبعه غارات نفذتها "طائرات سورية تابعة للنظام تزامنا مع قصف بقذائف الهاون لا يزال مستمراً" مشيرة إلى حدوث أضرار مادية جراء القصف.

وهذه المرة الثانية التي تتهم فيها قوات سورية الديموقراطية روسيا وقوات النظام باستهدافها في ريف دير الزور الشرقي، بعد إعلانها في 16 أيلول/سبتمبر إصابة ستة مقاتلين بجروح جراء قصف سوري روسي.

وتشكل محافظة دير الزور في الوقت الراهن مسرحا لعمليتين عسكريتين، الأولى يقودها الجيش السوري بدعم روسي في مدينة دير الزور وريفها الغربي، والثانية تشنها قوات سورية الديموقراطية بدعم من التحالف الدولي ضد المتشددين في الريف الشرقي.

وكانت قوات سورية الديموقراطية قد أكدت إثر إعلانها بدء حملة "عاصفة الجزيرة" في شرق الفرات في التاسع من أيلول/سبتمبر، عدم وجود أي تنسيق مع الجيش السوري وحليفته روسيا.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG