Accessibility links

ضربة جوية تزهق أرواح تلاميذ في إدلب


أطفال سوريون في إحدى المدارس

قتل 20 شخصا بينهم 16 طفلا الأربعاء في غارة جوية قرب مدرسة في قرية كفر بطيخ بريف إدلب الجنوبي في سورية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن القصف نفذته طائرات لم يعرف إن كانت سورية أم روسية، ووقع أثناء خروج التلاميذ من المدرسة.

وأشار إلى أن الضحايا الأطفال لا تتجاوز أعمارهم 11 عاما، وأن ضمن القتلى 15 فردا من عائلة واحدة، مرجحا ارتفاع الحصيلة لوجود جرحى في حالات خطرة ومفقودين تحت الأنقاض.

ويأتي القصف غداة مقتل تسعة مدنيين في غارة استهدفت مخيما للنازحين في ريف إدلب الجنوبي.

وتسيطر هيئة تحرير الشام على الجزء الأكبر من محافظة إدلب مع وجود محدود لفصائل إسلامية أخرى. وكانت القوات النظامية قد استعادت السيطرة على عشرات القرى والبلدات في ريف إدلب الجنوبي الشرقي إثر هجوم عنيف نهاية العام الماضي.

وتشكل محافظة إدلب مع أجزاء من محافظات محاذية لها، إحدى مناطق اتفاق خفض التوتر الذي تم التوصل إليه في أيار/مايو في أستانا برعاية روسيا وإيران، حليفتي دمشق، وتركيا الداعمة للمعارضة. وبدأ سريان الاتفاق عمليا في إدلب في أيلول/سبتمبر الماضي.

XS
SM
MD
LG