Accessibility links

الحريري: نرفض مواقف حزب الله التي تستهدف أمن واستقرار الدول العربية


سعد الحريري

قال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري السبت إنه لن يقبل بمواقف حزب الله التي تمس الدول العربية.

وأوضح خلال استقباله في بيت الوسط، في بيروت، وفدا من المجلس الإسلامي الشرعي الأعلى "لن نقبل بمواقف حزب الله التي تمس أشقاءنا العرب أو تستهدف أمن واستقرار دولهم".

وأضاف أن "تريثه" في تقديم استقالته من منصبه هي "لإعطاء فرصة لمناقشة وبحث مطالبنا وشروطنا الأساسية بتحييد لبنان وإبعاده عن الحرائق والحروب بالمنطقة وتطبيق سياسة النأي بالنفس عمليا بالممارسات والسياسات المتبعة".

ولفت إلى أن "هناك جدية بالاتصالات والحوارات القائمة للاستجابة لطروحاتنا وعلينا أن نبني عليها".

وحذر الحريري من شائعات "خبيثة" لاستهداف الطائفة السنية في لبنان، من خلال اتهام تياره السياسي بتقديم تنازلات و"التهاون بمصالح وحقوق السنة عموما"، مؤكدا أنه حريص على حقوق السنة وباقي الطوائف والمذاهب في لبنان.

وقال "لنا حقوق سنأخذها ولن نتهاون فيها لأن هذا من حقنا".

وكان الحريري قد أرجأ تقديم استقالته الأربعاء، آملا في إطلاق حوار بين القوى السياسية اللبنانية "يعالج المسائل الخلافية وانعكاساتها على علاقات لبنان مع الأشقاء العرب".

ووصل الحريري ليل الثلاثاء إلى بيروت، بعد نحو ثلاثة أسابيع على استقالته المفاجئة من الرياض.

وتسبب قرار الحريري بأزمة سياسية في المنطقة بعد أن اتهم حزب الله وإيران بالتدخل في شؤون بلاده.

وقال مسؤولون لبنانيون إن ظروف استقالة الحريري أوحت بأنه كان يخضع لضغوط في السعودية.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

XS
SM
MD
LG