Accessibility links

اتفاق عراقي تركي إيراني ضد استفتاء كردستان


الجعفري وجواد ظريف وأوغلو في نيويورك

جدد كل من العراق وتركيا وإيران ‏الالتزام القوي بالحفاظ على ‏وحدة العراق ودعوة إقليم كردستان إلى التراجع عن عقد استفتاء حول استقلاله.

وأصدر وزراء خارجية البلدان الثلاثة بيانا الخميس في أعقاب اجتماع لهم على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ينص على اتخاذ إجراءات ضد الإقليم الذي يتمتع بالحكم الذاتي في شمال العراق في حال مضيه قدما في إجراء الاستفتاء.

وعبّر وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري ونظيراه الإيراني محمد جواد ظريف والتركي مولود جاويش أوغلو عن قلقهم من أن يعرض الاستفتاء المكاسب التي حققها العراق ضد داعش للخطر ومن احتمال اندلاع نزاعات جديدة في المنطقة.

ولم يتضمن البيان الذي نشرته وزارة الخارجية العراقية على موقعها الإلكتروني أي تفاصيل عن الإجراءات المحتملة، لكنه أشار إلى "ضرورة تضافر الجهود الدولية لإقناع حكومة إقليم كردستان بإلغاء الاستفتاء"، مضيفا أن الوزراء وجهوا "دعوتهم إلى المجتمع الدولي لأن يأخذ دوره بشأن ذلك".

وأشار البيان إلى أن الوزراء الثلاثة أكدوا على عدم دستورية الاستفتاء لأنه ‏سيتسبب بصراعات في المنطقة، مشددين على التزامهم القوي بالحفاظ على ‏وحدة العراق السياسية وسلامة أراضيه.

ويصمم الأكراد على تنظيم الاستفتاء الذي قد يطلق، رغم أنه غير ملزم، عملية الانفصال عن العراق.

المصدر: وكالات/ الخارجية العراقية

XS
SM
MD
LG