Accessibility links

اتفاق مصري-إسرائيلي حول الغاز الطبيعي


منصة إنتاج غاز إسرائيلية في البحر المتوسط-أرشيف

وقعت مجموعة ديليك الإسرائيلية للطاقة اتفاقا بقيمة 15 مليار دولار لبيع الغاز الطبيعي إلى مصر، في صفقة وصفها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بـ"التاريخية".

وقالت المجموعة في بيان الاثنين إن الاتفاق يتضمن تزويد شركة دولفينوس المصرية على مدى 10 سنوات بـ 64 مليار متر مكعب من الغاز سيتم استخراجه من حقلي تمار وليفياثان في البحر المتوسط.

وتدرس المجموعة الإسرائيلية عدة خيارات لنقل الغاز إلى مصر من بينها استخدام خط أنابيب غاز شرق المتوسط المصري أو استخدام خط الأنابيب الأردني-الإسرائيلي الذي يجري بناؤه حاليا.

وأشارت إلى أن ديليك للحفر وشريكتها الأميركية نوبل إنرجي التي مقرها ولاية تكساس، تنويان البدء في مفاوضات مع شركة غاز شرق المتوسط لاستخدام خط الأنابيب.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة ديليك يوسي أبو إن مصر تتحول إلى "مركز غاز حقيقي"، وأضاف أن هذه الصفقة هي الأولى بين صفقات أخرى محتملة في المستقبل.

وقال نتانياهو إن "الصفقة ستدر المليارات على خزينة الدولة، وأن هذه الأموال ستخصص للتعليم والصحة والرفاه".

وفي مصر قال مصدر حكومي طلب عدم نشر اسمه إن الحكومة لن تستورد الغاز الطبيعي من الخارج.

وأضاف معلقا على الصفقة "شركات خاصة دولية ستستورد الغاز من الخارج في إطار توفير احتياجاتها، بالإضافة إلى إسالة الغاز وإعادة تصديره مرة أخرى".

ويسمح قانون تنظيم سوق الغاز، الذي أصدره مجلس الوزراء المصري مؤخرا، للقطاع الخاص باستيراد الغاز الطبيعي من الخارج، ولكن بعد الحصول على موافقة جهاز تنظيم الغاز.

XS
SM
MD
LG