Accessibility links

البرلمان العراقي يصوت على الموازنة وسط مقاطعة كردية


البرلمان العراقي

صادق البرلمان العراقي السبت على قانون الموازنة الاتحادية للعام الجاري وسط مقاطعة الكتل الكردية وتهديدها بالانسحاب من العملية السياسية.

وقال نواب إن الميزانية التي بلغت قيمتها 88 مليار دولار، اعتمدت على صادرات النفط المتوقعة بمقدار 3.8 مليون برميل يوميا بسعر 46 دولارا للبرميل. ويشمل ذلك 250 ألف برميل يوميا من إقليم كردستان.

وتتوقع الحكومة أن تبلغ الإيرادات الحكومية 77.6 مليار دولار بعجز قدره 10.58 مليار دولار وفقا لما ذكره النواب.

وقالت النائبة الكردية أشواق الجاف "لقد قاطعنا التصويت وهناك اقتراحات من الأكراد بالانسحاب من العملية السياسية برمتها في العراق بسبب المعاملة غير العادلة التي تلقيناها".

وقلصت الميزانية حصة حكومة إقليم كردستان إلى 12.67 في المئة، مقابل 17 في المئة كان يحصل عليها الإقليم منذ سقوط نظام صدام حسين.

وأكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري أن الموازنة الاتحادية أخذت بعين الاعتبار مطالب واحتياجات ومستحقات إقليم كردستان الدستورية.

وتعتبر صادرات النفط المصدر الرئيسي للدخل في العراق.

وتلقى العراق هذا الشهر تعهدات من الحلفاء بقيمة 30 مليار دولار، معظمها في مجال الائتمانات والاستثمارات، فيما يقول العراقيون إنهم بحاجة إلى 88 مليار دولار للتعافي من ثلاث سنوات من الحرب ضد داعش، وانخفاض أسعار النفط.

XS
SM
MD
LG