Accessibility links

إلينوي.. التأمين الصحي يغطي الآن عمليات الإجهاض


بروس رونر

وقع حاكم إلينوي بروس رونر الخميس تشريعا يسمح للتأمين الصحي الذي توفره حكومة الولاية وبرنامج Medicaid بتغطية تكاليف عمليات الإجهاض.

وعارض رونر في السابق التشريع الذي مررته جمعية الولاية العامة في أيار/ مايو، مشيرا إلى ضرورة وضع أزمة إلينوي الاقتصادية في مقدمة الأولويات التشريعية.

وذكر رونر في مؤتمر صحافي أنه كان داعما دائما لحقوق النساء في الإجهاض، مضيفا أنه اتخذ قرارا "متناسقا" مع آرائه.

وأكد الحاكم الديموقراطي أنه يحترم جميع وجهات النظر حيال هذا الأمر. ودخل القانون حيز التنفيذ فور توقيع رونر.

ويرى ديموقراطيو إلينوي أنه يجب تضمين عمليات الإجهاض في التأمين الصحي للنساء وإعطائهن حرية اتخاذ القرار في هذا الصدد، بينما يقول الجمهوريون إنه لا يمكن استخدام أموال دافعي الضرائب في تمويل عمليات الإجهاض التي يرفضها أميركيون لأسباب أخلاقية أو دينية أو أخرى تتعلق بصحة النساء، إضافة إلى الأزمة الاقتصادية التي تمر بها الولاية.

وستبلغ تكلفة عمليات الإجهاض التي يتحملها دافعو الضرائب بصورة سنوية حوالي 1.8 مليون دولار.

XS
SM
MD
LG