Accessibility links

عملية سيناء.. مقتل 10 مسلحين وأربعة عسكريين


قوات مصرية في سيناء -أرشيف

قال الجيش المصري الأحد إن 10 "عناصر تكفيرية" وأربعة من جنوده قتلوا شمال سيناء في إطار العملية العسكرية التي أطلقتها السلطات قبل أكثر من ثلاثة أسابيع.

وذكر الجيش في بيان أن قتل هؤلاء المسلحين "شديدي الخطورة" جاء بعد ورود معلومات تفيد بتحصن عدد منهم بأحد المباني المهجورة بمدينة العريش.

وأضاف أن ضابطين وجنديين قتلوا، فيما أصيب ضابط وثلاثة جنود أثناء الاشتباكات وتطهير "البؤر الإرهابية".

وحسب بيان الجيش، فقد ألقي القبض على مئات "العناصر الإجرامية" والمشتبه فيهم، والإفراج عن عدد منهم بعد ثبوت عدم تورطهم في أعمال تخالف القانون.

وبذلك تصل حصيلة القتلى في صفوف المتشددين منذ إطلاق العملية العسكرية في شمال ووسط سيناء إلى 105 مسلحين، فيما وصل عدد القتلى في صفوف الجيش المصري إلى 16 عسكريا.

وتخوض قوات الأمن المصرية منذ عام 2013 وخصوصا في شمال سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات متطرفة، بينها الفرع المصري لتنظيم داعش.

وفي أواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، كلف الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس هيئة الأركان في القوات المسلحة إعادة فرض الأمن في سيناء في غضون ثلاثة أشهر، وجاء القرار بعد أيام من هجوم استهدف مسجد الروضة في شمال سيناء موقعا أكثر من 300 قتيل.

XS
SM
MD
LG