Accessibility links

عراقي يبعث الحياة في ساعات قديمة معطلة


سوق هرج

يسابق الساعاتي العراقي علي محمود الزمن للحفاظ على مهنة يهددها التطور التكنولوجي المتسارع.

يدير محمود محلا لإصلاح الساعات القديمة في سوق هرج في بغداد، حيث يحاول هذا الخمسيني أن يجد حلا لساعات زبائنه المعطلة.

وتختلف أنواع الساعات التي يصلحها بين أميركية قديمة إلى ساعات ألمانية ويابانية، ولا يخفي أنه يواجه بعض المعاناة في توفير قطع غيار أصلية لساعات نادرة، وغالبا ما يضطر إلى انتزاع محركات ساعات قديمة لا تقل أصالة وتاريخا عن الساعة المعطلة.

"أضحي بساعة أو ساعتين من أجل إصلاح ساعة واحدة"، يقول محمود.

استمع لتقرير "راديو سوا" من بغداد:

XS
SM
MD
LG