Accessibility links

الحرب المغاربية على المخدرات.. خبراء: الوحدة هي الحل


مخدرات وأسلحة حجزها المكتب المركزي للأبحاث القضائية بالمغرب - أرشيف

لا تزال ظاهرة تهريب وتعاطي المخدرات تخنق المنطقة المغاربية، رغم "الحروب" التي تشنها حكومات هذه البلدان ضدها.

وتكشف الأرقام الرسمية، خاصة في المغرب والجزائر وتونس، عن كميات هائلة من المخدرات، لا تزال تتدفّق عليها، ما حوّل المنطقة إلى "سوق دوليّة" لهذه السموم.

أرقام مخيفة

تشير تقديرات رسمية في تونس إلى أن عدد المدمنين على المخدرات بلغ حوالي 311 ألف شخص، ما يمثل نسبة 2.8 بالمئة من عدد السكان البالغ نحو 11 مليون نسمة، حيث تحوّلت تونس إلى منطقة استهلاك وترويج لهذه المادّة.

في الجزائر، كشف الديوان الوطني لمكافحة المخدرات، وجود 350 ألف مدمن ومستهلك للمخدرات في البلاد، فيما تحول البلد من منطقة عبور إلى منطقة ترويج.

اقرأ المقال كاملا

المصدر: أصوات مغاربية

XS
SM
MD
LG