Accessibility links

الرئيس الأفغاني: باكستان مقر لطالبان


الرئيس الأفغاني أشرف غني

قال الرئيس الأفغاني أشرف غني الجمعة إن باكستان تشكل "مقرا" لحركة طالبان التي تبنت هجمات شهدتها بلاده في الآونة الأخيرة.

وطالب غني في خطاب تلفزيوني باكستان "باتخاذ إجراء ضد المسلحين فورا بدل تقديم تعهدات"، وأضاف أن "الأفغان لن ينسوا، وسينتقموا، حتى لو استغرق ذلك 100 عام".

وأوضح الرئيس أن "أجهزة الأمن والدفاع ستقدم إليّ الأحد خطة أمنية جديدة في كابول"، من دون أن يكشف عن تفاصيل.

وأكد غني أن حكومته أرسلت إلى إسلام أباد قائمة بالأفراد الذين خططوا للهجمات الأخيرة التي شهدتها كابل، وقال إنه "يتوقع خطوات فعلية" من باكستان.

وكان وزير الداخلية الأفغاني وايس أحمد برماك قد أعلن الخميس تسليم المسؤولين الباكستانيين "أدلة" تظهر أن الاعتداءات الدامية الأخيرة في بلاده أعدت في باكستان، مشيرا إلى مدارس قرآنية وجامعات تثير الشبهات.

وفي إسلام أباد، نفى متحدث باسم وزارة الخارجية مزاعم وجود قواعد لطالبان وشبكة حقاني المتحالفة معها في بلاده، ودعا الحكومة الأفغانية إلى التركيز على الثغرات الأمنية التي أدت إلى التفجيرات الأخيرة.

وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن هجمات كان آخرها هجوم في كابل في 27 كانون الأول/يناير أدى إلى مقتل 120 شخصا وإصابة 235 آخرين، وهجوم على فندق انتركونتيننتال كابول في 20 كانون الثاني/يناير أسفر عن 20 قتيلا بينهم أربعة أميركيين.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس دونالد ترامب دعا إلى القيام بـ"عمل حاسم" ضد الحركة وقال إن "وحشية طالبان لن تنتصر".

XS
SM
MD
LG