Accessibility links

المرصد: النظام السوري يسيطر على معظم الغوطة الشرقية


جنود تابعون للنظام السوري في حراسة حافلات تضم أفرادا خرجوا من الغوطة

خرج من مدينة حرستا في الغوطة الشرقية آخر المقاتلين المعارضين، ليصبح الجيش السوري مسيطرا على أكثر من 90 في المئة من هذه المنطقة المحاصرة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأعلن التلفزيون السوري مساء الجمعة "اكتمال عملية إخراج المسلحين مع عائلاتهم من حرستا باتجاه إدلب".

وإثر اتفاق بين "حركة أحرار الشام" وروسيا، بدأت الخميس عملية إجلاء مقاتلي الفصيل المعارض من مدينة حرستا في قافلة حافلات تنقلهم إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة المعارضة بشمال غرب البلاد يوم الخميس.

وغادرت مساء الجمعة قافلة من عشرات الحافلات نقلت الدفعة الثانية والأخيرة من مئات المدنيين والمقاتلين من الحركة.

وأورد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن "هذا الخروج لحركة أحرار الشام مكّن قوات النظام من توسعة نطاق سيطرتها لتصبح أكثر من 90 في المئة من مساحة" الغوطة الشرقية.

وبعد ست سنوات صمدت خلالها في معقلها الأساسي قرب دمشق، تعرضت الفصائل المعارضة لعدة هزائم في الغوطة الشرقية.

ومع انتهاء عملية حرستا والتوصل إلى اتفاق ثان لإجلاء البلدات الجنوبية، لا يعرف بعد مصير مدينة دوما شمالا التي يسيطر عليها "جيش الإسلام"، الفصيل الأقوى في الغوطة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG