Accessibility links

تايلاند تبدي استعدادها للمساعدة في أزمة الروهينغا


قالت وزارة الخارجية التايلاندية في بيان نادر بشأن الأزمة الجارية في ولاية راخين ببورما (ميانمار) المجاورة في ساعة متأخرة من مساء السبت إنها "تتابع الموقف عن كثب" وإنها ستقدم المساعدة لحكومتي ميانمار وبنغلادش.

وأفادت الخارجية التايلاندية بأن الحكومة التايلاندية تولي دائما "أهمية كبيرة لتوفير الرعاية والحماية للمشردين بميانمار"، مشيرة إلى نحو 100 ألف لاجئ من ميانمار يعيشون الآن في تسعة مخيمات على امتداد الحدود بين تايلاند وميانمار.

وقالت وزارة الخارجية التايلاندية إنها أصدرت هذا البيان ردا على آراء أثارتها بعض جماعات حقوق الإنسان في ما يتعلق بموقف تايلاند بشأن الاضطرابات في راخين.

وكانت منظمة العفو الدولية قد قالت الأسبوع الماضي إنه يجب على تايلاند ألا "تصد" الروهينغا الفارين من العنف ويجب عليها منح اللاجئين وضعا وحماية قانونيين.

وفر نحو نصف مليون من أقلية الروهينغا المسلمة من بورما إلى بنغلادش بعد اندلاع أحداث عنف، إثر هجوم شنته مجموعة مسلحة من الروهينغا على مراكز للقوى الأمنية في 25 آب/ أغسطس، رد عليه الجيش البورمي بحملة واسعة شملت إحراق قرى وتسببت بمقتل المئات.

XS
SM
MD
LG