Accessibility links

مصر: عاكف توفي نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية


محمد مهدي عاكف

نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط السبت بيانا لوزارة الداخلية المصرية قال إن مرشد جماعة الإخوان السابق مهدي عاكف الذي أعلنت وفاته الجمعة في مستشفى القصر العيني بالقاهرة توفي نتيجة تعرضه لهبوط حاد في الدورة الدموية.

وذكر البيان أن عاكف كان قد نقل في كانون الثاني/ يناير الماضي إلى مستشفى القصر العيني لاستكمال علاجه، بناء على طلبه وموافقة قطاع السجون، لمعاناته من "التهاب رئوي حاد وارتفاع بنسبة الصفراء والتهاب بالاثنى عشر".

وأكد البيان أنه "تم اتخاذ الإجراءات اللازمة قبل واقعة الوفاة، وقررت النيابة المختصة التصريح بدفن الجثة عقب توقيع الكشف الطبي الظاهري عليها، وتم تسليم الجثمان لذويه عقب ذلك لدفنه".

تحديث: 09:40 ت غ

قالت مصلحة السجون المصرية إن المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين مهدي عاكف توفي الجمعة في مستشفى القصر العيني، حسب محامي الجماعة عبد المنعم عبد المقصود.

وقال عبد المقصود لوكالة "رويترز" إنه تلقى اتصالا من مصلحة السجون يفيد بوفاة عاكف في مستشفى قصر العيني بالقاهرة.

كان عاكف، 89 عاما، نقل من السجن إلى المستشفى للعلاج وهو من قادة الجماعة الذين ألقي القبض عليهم بعد عزل الرئيس السابق، المنتمي للجماعة، محمد مرسي في تموز/يوليو 2013 بعد احتجاجات حاشدة على حكمه.

وطالب محامو عاكف عدة مرات أثناء فترة حبسه، بينما كان يواجه تهما من بينها الانتماء إلى جماعة إرهابية، بإطلاق سراحه بسبب تدهور حالته الصحية.

وتولى عاكف قيادة الجماعة بين عامي 2004 و2010.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG