Accessibility links

غارات واشتباكات في منطقة خفض توتر بسورية


استهدف الطيران الحربي السوري والروسي صباح الثلاثاء محافظة إدلب، رابع مناطق خفض التوتر في سورية، وذلك ردا على هجوم شنته فصائل "جهادية" ضد قوات النظام في حماة المجاورة، وفق ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء إن هيئة تحرير الشام (فصائل إسلامية على رأسها جبهة النصرة سابقا) بدأت هجوما استهدف مواقع قوات النظام في ريف حماة الشمالي الشرقي وسيطرت على قريتين.

وأضاف أن القوات النظامية ردت "بقصف خطوط الإمداد الآتية من إدلب للجهاديين"، مشيرا إلى تدخل الطيران الحربي الروسي في وقت لاحق في القصف الجوي.

وأدت الاشتباكات وفق المرصد، إلى مقتل 12 مقاتلا في صفوف "الفصائل الجهادية" ومسعفيْن كانا معهم، إلى جانب 19 عنصرا من القوات النظامية والمسلحين الموالين لها، فيما أسفرت الغارات عن إصابة عشرات المدنيين بجروح.

XS
SM
MD
LG