Accessibility links

32 قتيلا في هجوم لمسلحين من الروهينغا في بورما


وقعت اشتباكات بين مسلحين من الروهينغا وعناصر من الجيش والشرطة في بورما، بعدما حاصر المسلحون عددا من المراكز الحدودية، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 32 شخصا من قوات الأمن البورمية ومن المهاجمين، وفق ما أفادت به السلطات البورمية التي تواجه أعمال عنف هي الأشد منذ أشهر.

وكتب قائد الجيش البورمي الجنرال مين أونغ هلاينغ على صفحته في فيسبوك "العسكريون والشرطيون يقاتلون معا ضد إرهابيين من البنغال"، معلنا مقتل 32 شخصا هم جندي وعشرة شرطيين و21 من الروهينغا.

وذكر تقرير للأمم المتحدة في شباط/ فبراير الماضي أن قوات الأمن في بورما ارتكبت عمليات قتل جماعية واغتصاب جماعي بحق أفراد من أقلية الروهينغا المسلمة، في جرائم قد ترقى إلى مصاف جرائم ضد الإنسانية وربما تطهير عرقي.

واستند تقرير المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان إلى مقابلات مكثفة مع الناجين من الروهينغا في بنغلاديش.

XS
SM
MD
LG