Accessibility links

أوبك توافق على تمديد خفض الإنتاج


شعار منظمة أوبك

اتفقت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" الخميس على تمديد خفض إنتاجها لمدة تسعة أشهر إضافية لتخفيف تخمة المعروض عالميا.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح عقب اجتماع ضم 24 دولة في مقر "أوبك" في العاصمة النمساوية فيينا: "فكرنا في مختلف السيناريوهات ... حتى أننا فكرنا في خيارات زيادة الخفض".

وأضاف الفالح الذي تولى رئاسة الاجتماع مع وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أن تمديد اتفاق خفض الإنتاج لمدة تسعة أشهر كان هو الخيار الأفضل.

تحديث 17:34 ت.غ

قررت منظمة الدولة المصدرة للنفط "أوبك" الخميس تمديد خفض الإنتاج لتسعة أشهر إضافية تنتهي في آذار/مارس 2018، وفقا لما نقلته وكالة رويترز عن مندوبين بالمنظمة.

ومن المرجح أن تشارك نحو 10 دول غير أعضاء في "أوبك" بينها روسيا أكبر منتج للنفط في العالم، في خفض الإنتاج.

وساعد اتفاق خفض الإنتاج الذي توصلت إليه المنظمة في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 على رفع أسعار النفط لأكثر من 50 دولارا للبرميل هذا العام.

وأجبر تراجع أسعار النفط الذي بدأ في 2014 دولا مثل روسيا والسعودية على تطبيق إجراءات تقشف.

تحديث 12:02 ت.غ

ارتفعت أسعار النفط قبيل اجتماع لمنظمة أوبك الخميس الذي من المتوقع أن يسفر عن تمديد تخفيضات الإنتاج لما بعد 2017 لتزيد تسعة أشهر على الأقل بعد ستة أشهر أولية في النصف الأول من العام الحالي.

وسجلت العقود الآجلة لخام برنت 54.41 دولارا للبرميل الواحد مرتفعة 45 سنتا بما يعادل 0.8 بالمئة عن إغلاقها السابق.

وزادت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 40 سنتا أو 0.8 بالمئة إلى 51.76 دولارا.

وكلا الخامين مرتفع أكثر من 16 بالمئة عن أدنى مستوياتهما لشهر أيار/مايو.

وارتفعت الأسعار بفعل إجماع على أن تعهد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين آخرين من بينهم روسيا بخفض الإمدادات 1.8 مليون برميل يوميا سيتقرر تمديده لما بعد 2017 بدلا من الاكتفاء بتغطية النصف الأول من السنة.

XS
SM
MD
LG