Accessibility links

اوراق الصباح: زوجي يطبخ،، عبارة ترسم إبتسامة على وجه الزوجة


في المجتمع العراقي يحظى الرجل في البيت بمكانة تتيح له أن يكون رب الأسرة وزعيمها، بينما تواجه المرأة ثقل الأعباء اليومية بمفردها في معظم الأحيان حتى وإن كانت مريضة أو مرهقة. غير أن هذه الصورة بدأت تتغير ، إذ أن هناك شريحة من الأزواج بدأت بمساعدة المرأة في الأعمال المنزلية سيما إعداد الطعام للأسرة.

XS
SM
MD
LG