Accessibility links

أوراق ألصباح: قلة أعداد الأسماك النهرية ينعش تربيتها صناعيا


رب ضارة نافعة، لعل هذا القول ينطبق بشكل واضح على قضية تراجع الثروة السمكية في نهري دجلة والفرات والأهوار خلال السنوات الخمس عشرة الماضية. هذا التراجع إنعكس إيجابا على تنامي وتوسع مشاريع تربية الإسماء في البحيرات الصناعية والمسطحات المائية في محافظات وسط وجنوب العراق

XS
SM
MD
LG