Accessibility links

المعارضة: مقترح أميركي روسي بشأن حلب.. موسكو: لا علم لنا به


مدنيون يغادرون شرق حلب بسبب المعارك

صرح مسؤولون في المعارضة السورية لوكالة رويترز الأحد بأن الولايات المتحدة وروسيا عرضتا مقترحا على مسلحي المعارضة في حلب يوفر لهم ولأسرهم ولمدنيين آخرين ممرا آمنا للخروج من المدينة.

وقال المسؤولون إن المعارضة لم تتخذ قرارا بعد بشأن المقترح الذي يتضمن وعدا بانسحاب "آمن ومشرف" لمقاتلي المعارضة من المدينة.

ونفت روسيا من جهتها التوصل لأي اتفاق قائلة إن التقارير عن المقترح "لا تتماشى مع الواقع".

ونسبت وكالة الإعلام الروسية إلى سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله إن روسيا تعمل من أجل توفير الأجواء اللازمة لإخراج الناس بشكل آمن من حلب مضيفا أن محادثات جنيف ستستمر.

وتجتمع روسيا والولايات المتحدة في جنيف للبحث عن حل للمعارك والأزمة الإنسانية التي نتجت عنها.

ويشن الجيش السوري المدعوم من روسيا وحلفاؤه حملة عسكرية شرسة على شرق حلب حيث تمكن من السيطرة على مناطق واسعة ومحاصرة المقاتلين وعشرات الآلاف من المدنيين في مساحات صغيرة.

وتفيد مسودة المقترح الذي أرسل لوكالة رويترز أن الحكومة السورية وحلفائها سيقدمون ضمانات علنية بعدم تعرض المقاتلين والمدنيين الذين سيتركون المدينة للاعتقال أو الأذى، وضمان سلامة المدنيين الذين يرغبون بالبقاء في المدينة.

ويلزم الاقتراح مقاتلي جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) بالتوجه إلى محافظة إدلب الشمالية الغربية، لكنه سيسمح لمقاتلين من جماعات أخرى بالذهاب إلى أماكن أخرى بما في ذلك مناطق قرب الحدود التركية شمال شرق حلب والتي تسيطر عليها جماعات تقاتل تحت لواء الجيش السوري الحر.

وينص المقترح على أن التطبيق سينفذ خلال فترة 48 ساعة، مع السعي للحصول على إشراف من الأمم المتحدة وسيُسمح للمقاتلين بحمل أسلحتهم الخفيفة معهم لكن سيتعين عليهم أن يتركوا الأسلحة الثقيلة.

وقال مكتب مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسورية ستافان دي ميستورا إنه ليس لديه تعقيب في هذه اللحظة على التقرير.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG