Accessibility links

التيار الصدري ينتقد التكتل السياسي الجديد ويعده مخططا لتمرير بعض القوانين


انتقدت الكتلة الصدرية التكتل السياسي الجديد الذي يضم حزب الدعوة الإسلامية والمجلس الأعلى الإسلامي العراقي، فضلاً عن الحزبين الكرديين، وعدّته مخططا لتمرير بعض القوانين.

فقد عدّ النائب عن التيار الصدري ناصر الساعدي مشروع التكتل الجديد مخططا لتمرير مشاريع قوانين النفط والغاز والمسائلة والمصالحة ومراجعة المادة 140 الخاصة بتطبيع الأوضاع في كركوك، مرجحا عجز هذا التكتل عن تحقيق النصاب القانوني لإقرار تلك القوانين.

إلا أن القيادي في حزب الدعوة الإسلامية وليد الحلي أكد قدرة التكتل على تحقيق النصاب القانوني للتصويت على المشاريع وإقرارها.

يشار إلى أن مشاريع هذه القوانين ما زالت معلقة بسبب غياب النصاب القانوني في مجلس النواب.

مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG