Accessibility links

مبارك يؤكد أن الملياردير الراحل أشرف مروان لم يكن عميلا مزدوجا وكان مخلصا لوطنه


أكد الرئيس المصري حسني مبارك أن الملياردير المصري الراحل أشرف مروان المتهم بأنه عميل مزدوج والذي توفي في ظروف غامضة في لندن الأربعاء، لم يكن جاسوسا بل على العكس كان وطنيا مخلصا.
ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن مبارك قوله: "ان اشرف مروان كان وطنيا مخلصا لوطنه".

واضاف الرئيس المصري في الطائرة التي عادت به من اكرا حيث شارك في افتتاح قمة الاتحاد الافريقي أن أشرف قام بأعمال وطنية لم يحن الوقت بعد للكشف عنها ولكنه كان بالفعل مصريا وطنيا ولم يكن جاسوسا على الإطلاق لأي جهة".

وأشار مبارك إلى أن ما نشر عن الراحل أشرف مروان وإبلاغه إسرائيل بموعد حرب اكتوبر/ تشرين الأول 1973 لا أساس له من الصحة.
وأضاف: "لا أشك إطلاقا في وطنية الدكتور اشرف مروان وكنت اعلم بتفاصيل ما يقوم به لخدمة وطنه اولا بأول".
وحول ملابسات مقتل مروان، قال الرئيس المصري: "إننا نتابع هذه التحقيقات لمعرفة حقيقة ما يجري بالضبط".

وباشرت محكمة في لندن الجمعة تحقيقا قضائيا حول ملابسات وفاة أشرف مروان وهو صهر الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.
ويعتقد أن الملياردير الراحل "سقط" من على شرفة شقته في لندن. وأعلنت شرطة سكوتلنديارد أنها تتعامل مع هذه الوفاة على أنها غامضة.

وذكرت وسائل إعلام مصرية وإسرائيلية أن مروان ربما كان عميلا مزدوجا لجهاز الاستخبارات الإسرائيلية الموساد أثناء حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973 .
XS
SM
MD
LG