Accessibility links

المعارضة الموريتانية ترحب بمبادرة رئيسها لإعادة اللاجئين في السنغال ومالي


رحب حزب تكتل القوى الديموقراطية أكبر الأحزاب المعارضة في موريتانيا بخطاب الرئيس الموريتاني سيدي ولد الشيخ عبد الله الذي أعرب فيه عن عزمه إعادة الزنوج الموريتانيين اللاجئين في السنغال ومالي.

وقال زعيم الحزب والمعارضة أحمد ولد دادة إن تلك الخطوة ايجابية وضرورية لإيجاد الحلول الملائمة للمشاكل التي تهدد الوحدة الوطنية.

هذا وكان الآلاف من الزنوج الموريتانيين قد أبعدوا إلى السنغال ومالي في عهد الرئيس السابق معاوية ولد الطائع، اثر الأحداث الدامية التي جرت بين موريتانيا والسنغال في إبريل عام 1989.

من جهة أخرى، قرر الرئيس الأميركي جورج بوش إتاحة المجال أمام موريتانيا مرة أخرى للاستفادة من قانون إتاحة فرص النمو في إفريقيا الذي يسمح بدخول العديد من السلع والمنتجات الزراعية إلى الأسواق الأميركية دون رسوم جمركية.

مراسل "راديو سوا" في نواكشوط محمد المختار والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG