Accessibility links

معاريف: الجيش الإسرائيلي يجري مناورات في الجولان استعدادا لحرب محتملة مع سوريا


تستعد قوات الجيش الإسرائيلي لإجراء مناورات عسكرية قبالة هضبة الجولان وذلك ضمن خطة أمنية لإعادة تأهيل الجيش الإسرائيلي الذي فشل في الحرب التي شنها على لبنان الصيف الماضي.

وذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية الاثنين أن الجيش الإسرائيلي سيجري قريبا سلسلة من المناورات الكبيرة على هضبة الجولان السورية المحتلة وقد أبلغت السلطات السورية بذلك.

وردا على أسئلة وكالة الأنباء الفرنسية لم يؤكد الجيش الإسرائيلي ولا وزارة الدفاع في تل أبيب هذه المعلومات لكنهما لم ينفياها كذلك.

وقالت معاريف إن عددا كبيرا من قوات الجيش الإسرائيلي ستتدرب في الشمال خلال الأسابيع المقبلة في إطار استعدادات لحرب محتملة مع سوريا.

وأضافت أنها وجهت رسالة إلى دمشق لإبلاغها بأن لهذه المناورات طابعا دفاعيا بحتا.

وأوضح المصدر ذاته أن المناورات تهدف إلى تدريب القوات واستخلاص العبر من الحرب التي شنت العام الماضي ضد حزب الله الشيعي في لبنان.

وتعبر وسائل الإعلام الإسرائيلية بانتظام عن قلق من احتمال اندلاع نزاع مسلح مع سوريا لكن الحكومة الأمنية الإسرائيلية المصغرة اعتبرت في الخامس من حزيران/ يونيو إنها لا تمتلك أي عنصر لدعم هذا الاحتمال.

هذا وكانت مفاوضات السلام بين سوريا وإسرائيل قد تجمدت منذ كانون الثاني/يناير 2000 وتتعثر حول مسألة هضبة الجولان السورية التي احتلتها الدولة العبرية في 1967 وضمتها العام 1981.

مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG