Accessibility links

حكومة الطوارئ تبدأ صرف رواتب موظفيها وتحذرهم من الاتصال بحماس


ستبدأ حكومة الطوارئ الفلسطينية اعتبارا من يوم غد الأربعاء دفع رواتب موظفيها كاملة للمرة الأولى منذ أكثر من عام. ولكن الحكومة حذرت من أن الموظفين الذين يتعاونون مع حركة حماس لن يتلقون مرتباتهم. هذا ما أعلنه وزير الإعلام والعدل في حكومة الطوارئ رياض المالكي خلال مؤتمر صحفي عقده في رام الله.

وأعرب الوزير الفلسطيني عن خشيته من أن تقوم حركة حماس بمهاجمة البنوك في قطاع غزة للاستيلاء على الأموال وتوزيعها على أنصارها.

وقد أصدر أئمة المساجد في غزة فتاوى بأن من يقبل تسلم الرواتب تحت تلك الظروف يخالف تعاليم الدين الإسلامي. ولم يتلق موظفو القطاع العام في الأراضي الفلسطينية والذين يقدر عددهم بنحو مئة وستين ألف موظف رواتبهم بالكامل منذ أن فازت حركة حماس في الانتخابات التشريعية التي اجريت في بداية العام الماضي.

من جانبها، اعربت الولايات المتحدة عن ترحيبها ببدء اسرائيل تحويل اموال الفلسطينيين التي كانت تحتجزها، الى وزارة المالية الفلسطينية. واكد مسؤول في الخارجية الأميركية ان الحكومة التي يرأسها سلام فياض حكومة ٌلكل الفلسطينيين.
مراسل "راديو سوا" من واشنطن سمير نادر والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG