Accessibility links

الرئيس بوش يقرر العفو جزئيا عن ليبي والديموقراطيون في الكونغرس ينددون بهذا القرار


قرر الرئيس بوش الاثنين العفو جزئيا عن لويس ليبي المساعد السابق لنائب الرئيس ديك تشيني مجنبا إياه السجن لـسنتين ونصف السنة في إطار قضية مرتبطة باجتياح العراق.

وقال بوش في بيان: "أحترم الحكم الصادر عن هيئة المحلفين لكنني وصلت إلى نتيجة أن الحكم بالسجن بحق ليبي مبالغ به".
واضاف: "ولذلك أخفف القسم من عقوبة ليبي الذي يتطلب السجن 30 شهرا". وفي المقابل فإن الغرامة بقيمة 250 ألف دولار ووضع ليبي في تصرف القضاء لمدة سنتين لا يزالا ساريين.

وأعلن بوش عن هذا القرار بعدما رفضت محكمة استئناف فدرالية تعليق تطبيق العقوبة بحق ليبي بتهمة الكذب على القضاء، خلال فترة النظر في الطعن.

وقد أثار قرار الرئيس بوش حفيظة عدد من السياسيين في واشنطن، وقالت هيلاي كلينتون عضوة مجلس الشيوخ والتي تسعى للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة القادمة:
"إن ما شاهدناه اليوم هو تقديم المحسوبية على حكم القانون، وهو دليل آخر على أن هذه الحكومة لا تعير أي اهتمام للمبادئ التي يجب أن تحظى بالقدسية، وعندما سيتم انتخابي رئيسة للولايات المتحدة سوف نعود للالتزام بأحكام الدستور وتثبيت حكم القانون، وإبراز أفضل القيم الأميركية لكي يشاهدها العالم بأكمله من جديد".
XS
SM
MD
LG