Accessibility links

ليفني تعلن قرب الإفراج عن 250 أسيرا فلسطينيا بينما الإفراج عن مروان البرغوثي ليس موضع بحث


أعلنت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني في حديث تلفزيوني الأربعاء أن الإفراج عن 250 أسيرا فلسطينيا كما سبق أن أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت هو مسألة أيام.

وكان أولمرت قد أعلن في 25 حزيران/يونيو عزمه على الإفراج عن 250 أسيرا من حركة فتح خلال القمة الإسرائيلية العربية التي عقدت في شرم الشيخ.

وأوضحت ليفني: "إن إسرائيل لم تكن ترغب في الإفراج عن أسرى فلسطينيين لكن بعد تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة ارتأينا أنه من الأفضل توجيه الرسالة التالية: ثمة فرق بين الأسرى الإرهابيين والذين لم يرتكبوا أعمالا إرهابية، بين من ينتمي إلى فتح ومن لا ينتمي إليها وذلك لدعم الحكومة الجديدة".

وردا على سؤال حول مصير أمين سر حركة فتح في الضفة الغربية مروان البرغوثي المعتقل في إسرائيل قالت ليفني إن ذلك الملف ليس موضع بحث في الوقت الراهن. لكنها أضافت أنه أعرب من سجنه عن دعمه للحكومة الفلسطينية الجديدة وأنه يحظى بشعبية لدى الفلسطينيين.

وكان وزير البيئة الإسرائيلية جدعون عزرا المقرب من أولمرت قد أعرب مؤخرا عن تأييده الإفراج عن مروان البرغوثي من أجل تعزيز موقف الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
XS
SM
MD
LG