Accessibility links

محافظ البصرة يحمّل اللجنة الأمنية المنحلة مسؤولية التدهور الأمني في المحافظة


اتهم محافظ البصرة محمد مصبح الوائلي لجنة الطوارئ الأمنية التي اُعلن عن حلها في الآونة الأخيرة بالتورط في مساعدة المجرمين في التغلغل في الأجهزة الأمنية.

وقال في حديث مع "راديو سوا" إن اللجنة السابقة لم تكشف عن أي من الجرائم الكبيرة التي حدثت في البصرة، بل ساعدت العصابات في تنفيذ ما تريد من دون أي محاسبة.

وأضاف الوائلي أن اللجنة السابقة جلبت الويلات إلى البصرة، مما حدا بالسلطات الحكومية إلى تغييرها، وأن البصرة تحولت الآن إلى مركز للعمليات، وهناك خطط تضعها القيادة الحالية للحفاظ على الأمن والاستقرار فيها.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG