Accessibility links

هيئة علماء المسلمين تفتي بحرمة التصديق على قانون النفط والغاز المحال لمجلس النواب


حرّمت هيئة علماء المسلمين في فتوى لها الأربعاء التصديق على مشروع قانون النفط والغاز، الذي وافقت عليه الحكومة العراقية الثلاثاء وأحالته إلى مجلس النواب للتصويت عليه.

وقالت الهيئة في موقعها الألكتروني إن قسم الفتوى التابع لها أصدر فتوى عدّ فيها موافقة مجلس الوزراء على هذا القانون إجراء محرما وباطلا عقداً، ويستوجب الخضوع للمساءلة والمحاسبة، على حد قولها.

وحرمت فتوى هيئة علماء المسلمين على أعضاء مجلس النواب التصويت أو إقرار مشروع هذا القانون الذي وصفته بالسيء الصيت، محذرة من أن من يقره سيبوء بغضب من الله، وجريمة التواطؤ مع العدو في غصب الأموال العامة، فضلاً عن إثم الخيانة لله ورسوله والمسلمين، حسب الهيئة.

وعزت هيئة علماء المسلمين في العراق فتواها بتحريم المصادقة على قانون النفط والغاز إلى أدلة قالت إنها شرعية، ولا يجوز بمقتضاها التصرف بالنفط والغاز إلا وفق الضوابط الفقهية.

وأشارت الهيئة في هذا السياق إلى أن خبراء نفط عراقيين أكدوا أن مشروع هذا القانون سيهدر هذه الثروة ويمكن من وصفتها بالشركات العظمى للدول المحتلة بالهيمنة على ثروات العراق، فضلاً عن أن هذا القانون سيؤدي إلى زعزة أمن العراق واستقراره، وفق الهيئة.

ودعت الهيئة على إلى ضرورة إيجاد إدارة موثوقة مؤتمنة تولى الحفاظ على الأموال العامة، وأن لا يتخذ أي قرار منفرد بشأنها، وأن لا يُمَّكن الكفار المحتلين أو الناس الفاسدين من هذه الأموال، على حد وصفها.

يشار إلى أن مسؤولين في الحكومة العراقية أكدوا وجود مواد خاصة في مشروع النفط والغاز تضمن بقاء نفط العراق تحت سيطرة العراقيين، مشددين على أن هذا القانون سيؤدي إلى تحسن كبير في الإقتصاد العراقي وبنيته التحتية.
XS
SM
MD
LG