Accessibility links

مقتل أربعة مسلحين إثر غارة جوية على مدينة الصدر في بغداد


قال الجيش الأميركي في العراق إنه قتل أربعة مسلحين خلال غارة جوية على مدينة الصدر في بغداد اليوم الخميس.
وذكر الليوتانت كولونيل سكوت بليتشويل أن طائرة مروحية قصفت سيارة في مدينة الصدر وقتلت ركابها الأربعة.

وأشار إلى أنهم كانوا يحاولون الفرار بعد أن هاجموا قاعدة عسكرية أميركية بقذائف الهاون.

في المقابل، قال شهود عيان إن طائرة مروحية أميركية قصفت ثلاث شاحنات وسيارة قرب مستشفى للأطفال في المدينة.

من جهة ثانية، اعتقلت القوات الأميركية ستة أشخاص يشتبه في علاقتهم بقوة القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني خلال عمليات مداهمة في مدينة الصدر، حسبما أعلن الجيش الأميركي.

على صعيد آخر، نقل تقرير لصحيفة واشنطن بوست عن إحصائية غير رسمية أصدرتها وزارة الصحة العراقية أن عدد الجثث مجهولة الهوية سجل ارتفاعا ملحوظا في شهر يونيو/حزيران الماضي بلغت نسبته 41 في المئة عما كان عليه في شهر يناير/كانون الثاني.

وذكر مراسل الصحيفة في بغداد جوشوا بارتلو أنه تم العثور على 453 جثة مجهولة الهوية في شهر يونيو/حزيران الماضي رغم مرور خمسة أشهر على تنفيذ خطة أمن بغداد.
وأشار بارتلو في تقريره إلى أن بعض تلك الجثث المجهولة تحمل آثار تعذيب أو مغمضة العينين أو مكتفة، وذلك وفق معلومات أفاد بها مسؤول في وزارة الصحة اشترط عدم الكشف عن هويته.

من جهته، ربط قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفيد بتريوس بين استشراء العنف الطائفي وظاهرة الجثث المجهولة.

وأوضح تقرير الصحيفة أن ميليشيات شيعية تقوم بمثل تلك الأعمال ردا على عمليات انتحارية ينفذها تنظيم القاعدة السني في العراق هذا بالإضافة إلى أعمال قتل فردية ذات دوافع جنائية أو سياسية.

كما عثرت الشرطة العراقية على 20 جثة في أنحاء متفرقة من بغداد، فيما أصيب ستة مدنيين بجراح في إطلاق نار عشوائي في العاصمة.
XS
SM
MD
LG