Accessibility links

باريس تدعو واشنطن وموسكو إلى مواصلة من الحوار المتبادل


دعت فرنسا الولايات المتحدة وروسيا إلى مواصلة الحوار بينهما بعد أن هددت موسكو بنشر صواريخ قرب الحدود مع بولندا ردا على مشروع الدرع المضادة للصواريخ التي تعتزم واشنطن نصبها في شرق أوروبا.

فقد صرحت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية باسكال أندرياني للصحافيين الخميس بأن فرنسا أخذت علما بتصريح نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي إيفانوف حول تهديد موسكو بنشر صواريخ في جيب كالينينغراد بين بولندا وليتوانيا ردا على الدرع الأميركية.
إلا أن البيت الأبيض قلل اليوم من شأن تهديد روسي مبطن بنشر صواريخ على حدود الاتحاد الأوروبي إذا أقامت واشنطن درعا صاروخيا دفاعيا في وسط أوروبا.
واعترف المتحدث باسم البيت الأبيض بالتوترات بين البلدين بشأن القضية، لكنه قال إن الرئيس بوش والرئيس الروسي فلاديمير بوتين وضعا خطة مستقبلية خلال قمتهما الأخيرة في ولاية ماين الأميركية في عطلة نهاية الأسبوع، وأن الرسالة الواضحة هي أنه ستكون هناك قضايا فنية كثيرة للاتفاق عليها وقد تكون هناك قضايا سياسية أيضا على حد قوله.
يذكر أن روسيا تعتبر أن المشروع الأميركي يشكل خطرا مباشرا على أمنها، في ما تؤكد الولايات المتحدة أنه يهدف إلى حماية أوروبا من مخاطر قد تنتج عن دول مثل إيران.
XS
SM
MD
LG