Accessibility links

جدل واسع يصاحب الإعلان عن عجائب الدنيا الجديدة


من المقرر أن تعلن السبت في لشبونة لجنة تحكيم مكونة من خبراء أثريين ومعماريين معروفين برئاسة المدير العام السابق لليونيسكو فديريكو مايور عجائب الدنيا السبع "الجديدة" بعد عملية تصويت مثيرة للجدل عبر الانترنت والرسائل الهاتفية القصيرة شارك فيه نحو 70 مليون شخص.

وتقدمت السباق عشرة مواقع من بين المواقع ال21 المختارة وهي: اكروبول اثينا، ومدينة شيشان-اتزا لقبائل المايا في المكسيك، ومدرج الكولوسيوم في روما، وبرج ايفل الباريسي، وسور الصين العظيم، وأطلال الاينكا في ماتشو بيكشو في البيرو، ومدينة البتراء الأردنية، وتماثيل المواي في جزيرة ايستر او الفصح، وصخور ستونهينج الحجرية الدائرية في انكلترا، وضريح تاج محل في الهند.

والآثار الأخرى هي: معابد انغكور في كمبوديا، وقصر الحمراء الأندلسي في اسبانيا، وكنيسة ايا صوفيا في اسطنبول، ومعبد كيوميزو في اليابان، والساحة الحمراء والكرملين في موسكو، وقلعة نويشفان شتاين في ألمانيا، وتمثال الحرية في نيويورك، وتمثال المسيح المخلص في ريو دي جانيرو، ودار أوبرا سيدني، ومدينة تومبوكتو الأثرية في مالي.

وكانت لجنة التحكيم قد اختارت في يناير/ كانون الثاني 2006 هذه المواقع المرشحة الـ21 من بين 77 موقعا. وقالت المتحدثة باسم هذه المبادرة الخاصة تيا فيرينغ لوكالة لوكالة الصحافة الفرنسية إن الهدف من الفكرة هو تنشيط الحوار الثقافي والاحترام المتبادل للثقافات.

وأضافت :نريد أن ينظر الناس إلى العالم من حولهم بنظرة مختلفة ويقدرون ثقافتهم الخاصة وثقافات الغير. وستعلن نتيجة التصويت السبت في حفل تلفزيوني ضخم ينقل مباشرة من استاد لشبونة. لكن هذه المبادرة التي تريد إحياء شعبية عجائب الدنيا السبع القديمة لها أيضا منتقديها.

وحرصت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونيسكو) على أن توضح الشهر الماضي ان "قائمة العجائب السبع الجديدة ستكون ثمرة مبادرة خاصة لن يكون لها بأي حال أي إسهام كبير أو دائم في الحفاظ على المواقع المختارة موضحة أنها رفضت عدة طلبات لدعم مبادرة فيبر.

وقالت نيكول بولومي خبيرة اليونيسكو العاملة في الهند :هذه الحملة غير ديمقراطية وغير علمية.

من جانبه وصف رئيس المجلس الأعلى المصري للآثار زاهي حواس المسابقة بأنها "ضربة إعلانية". وقد اعتبرت أهرامات الجيزة، العجيبة القديمة الوحيدة التي تحدت الزمن، "خارج المنافسة" بعدما اختارها منظمو المبادرة بالفعل كـ"عجيبة شرف".

الجدير بالذكر ان هذه الحملة لاختيار عجائب الدنيا السبع الجديدة نظمها المخرج السينمائي ورجل الأعمال السويسري برنارد فيبر بعد قيام حركة طالبان بتدمير تمثالي بوذا العملاقين في باميان.

XS
SM
MD
LG