Accessibility links

البيت الأبيض يقلل من انتقاد المشرعين الجمهوريين لاستراتيجية بوش في العراق


قلل البيت الأبيض اليوم الجمعة من أهمية المعارضة المتزايدة في أوساط المشرعين الجمهوريين في الكونغرس لاستراتيجية الرئيس بوش في العراق.

ونفى المتحدث باسم الأبيض توني فراتو أن تكون معارضة السيناتور الجمهوري بيتر دومينشي لزيادة القوات الأميركية في العراق في ضوء اتخاذ أعضاء جمهوريين آخرين في الكونغرس موقفا مماثلا، إظهارا لانحسار التأييد للرئيس بوش.

وقال إن ما يحدث هو مناقشة مدروسة حول كيفية التحرك قدما. وأضاف أن ما سيفعله الرئيس بوش هو الاستمرار في التحدث إلى أولئك الأعضاء والعمل معا من أجل إيجاد سبل لإحراز تقدم.
وقال فراتو إنه ما زال من المبكر جدا إجراء تقييم نهائي حول نتيجة زيادة عدد القوات.

وأضاف أن البيت الأبيض ليس في وضع يسمح له بالقول إن الزيادة في عدد القوات تحقق نجاحا، كما أنه ليس هناك أحد في وضع يسمح له هو الآخر بالقول إن الزيادة لا تحقق أي نجاح.

بدوره، قال الميجور جنرال ريك لينش قائد القوات متعددة الجنسيات في وسط العراق إن الضغط السياسي لانسحاب مبكر للقوات الأميركية من العراق سوف يؤدي إلى إثارة بلبلة في وقت كثفت تلك القوات الحرب على المتمردين.

وأضاف لينش أن الزيادة الأخيرة في عدد القوات الأميركية مكنها من تمشيط 70 في المئة من مناطق جنوبي بغداد من المتمردين.

وأضاف لينش: "وفرت لنا تلك الزيادة في القوات القدرة التي سمحت لنا بنقل المعركة إلى العدو. والعدو لا يستجيب إلا للقوة، ونحن نملك تلك القوة الآن. فإذا فقدناها فإننا سنخسر تلك القدرة، في وقت ليست القوات العراقية مستعدة بعد للقيام بتلك المهمة".

وقال الجنرال لينش إنه في غياب تلك القوات فإن المتمردين سيستعيدون ما خسروه ويبدأون في شن مزيد من الهجمات في بغداد بزرع قنابل بمحاذاة الطرق وتصعيد أعمال العنف.

يذكر أن السيناتور الجمهوري بيتر دومينشي الذي أمضى في الكونغرس أكثر من ثلاثة عقود ويسعى لإعادة ترشيحه لفترة أخرى العام المقبل هو السيناتور الجمهوري الثالث الذي ينتقد في غضون 10 أيام استراتيجية الرئيس بوش في العراق.

وأعلن دومينشي تأييده إجازة مشروع قانون يمهد السبيل لتخفيض عدد القوات الأميركية في العراق بشكل كبير بحلول شهر مارس/آذار المقبل.
وشدد دومينشي على أنه لا يريد الانسحاب من العراق بشكل فوري أو تخفيض التمويل المخصص للحرب.

وقال في مؤتمر صحافي في ولايته نيو مكسيكو إنه ليس على استعداد للاستمرار في الاستراتيجية الحالية، وحمل الحكومة العراقية عدم إحراز تقدم كاف يبرر التضحيات التي تقدمها القوات الأميركية.

وأضاف دومينشي أنه خلص بعد دراسة الوضع بتأن إلى أنه لا يمكن الاستمرار في مطالبة القوات الأميركية بتقديم تضحيات غير متناهية في الوقت الذي لا تحرز فيه الحكومة العراقية تقدما ملحوظا.
XS
SM
MD
LG