Accessibility links

وزارة النفط تتهم الدفاع بالتقصير في حماية أنابيب النفط التي تغذي مصفى الدورة


أكدت وزارة النفط تعرض أحد الأنابيب الناقلة للنفط الخام إلى مصفى الدورة جنوبي بغداد إلى عمل تخريبي، متهمة وزارة الدفاع بالتقصير في أداء مهامها في حماية هذا الأنبوب.

فقد حمل الناطق الإعلامي لوزارة النفط عاصم جهاد وزارة الدفاع مسؤولية استمرار العمليات التخريبية ضد الأنابيب النفطية، مناشدا إياها بإيلاء الأهمية القصوى في حماية تلك الأنابيب.

وشدد جهاد في حديث لـ "راديو سوا" على ضرورة تظافر الجهود بين الوزارات المعنية من أجل تأمين وصول النفط الخام إلى المصافي وتوفير المشتقات النفطية للمواطنين والمؤسسات الحكومية .

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إحسان الخالدي:
XS
SM
MD
LG