Accessibility links

انطلاق مهرجان الثيران في إسبانيا وسط احتجاجات المدافعين عن الحيوانات


تعيش مدينة بامبلونا في شمال إسبانيا أجواء مهرجان سان فيرمين السنوي وهو أكثر مهرجانات البلاد شعبية وينطلق ظهر السادس من يوليو/تموز إلى غاية منتصف ليل الـ14 من الشهر ذاته.

وانطلق المهرجان الذي يتمز بسباقات الثيران التقليدية والحفلات الراقصة والموسيقية الجمعة، وتوقع منظموه أن يستقطب هذا العام أكثر من مليون زائر.

ويحفل مهرجان سان فيرمين أيضا بحلقات مصارعة الثيران التي يسعى هواتها إلى رؤية أشهر المصارعين الماتادور وهم يواجهون بثيابهم المزركشة وراياتهم الحمراء ثيرانا من أشهر مزارع التربية.

أما أهم حدث بالنسبة لزوار المهرجان فيكون في الثامنة من صباح كل يوم عندما تنطلق الثيران لقطع طريق طوله 825 مترا وسط مئات الأشخاص الذين يركضون أمامها معرضين أنفسهم للخطر. وقد أسفرت هذه السباقات عن مصرع 14 شخصا منذ عام 1911.

في السياق ذاته شارك يوم الخميس الماضي مئات من المدافعين عن حقوق الحيوانات وتجردوا من ثيابهم ووضعوا قرونا بلاستيكية على رؤوسهم، في مسيرة أصبحت تقليدية احتجاجا على مصير ثيران سان فيرمين وذلك استجابة لدعوة منظمة بيتا الداعية إلى المعاملة الأخلاقية للحيوانات.
XS
SM
MD
LG