Accessibility links

دراسة: النساء سيدات القرار في المنزل الأميركي


أكدت دراسة اجراها فريق من الباحثين من جامعة ولاية ايوا ونشرت نتائجها هذا الاسبوع تمتع النساء بنفوذ اكبر من الرجال في المنزل.

وشملت الدراسة سلوك 72 زوجا وزوجة في هذه الولاية في وسط الولايات المتحدة، متوسط اعمارهم 33 عاما وقد مضى على زواجهم سبع سنوات.

وبينت الدراسة ان النساء مهيمنات اكثر من ازواجهن في ما يتعلق بحل المشكلات كما يمارسن سلطات اكبر في ما يتعلق باتخاذ القرار.

وقالت ميغان ميرفي،عضو فريق الباحثين من جامعة ايوا ان النساء يتحملن مسؤولية الحرص على استمرارية العلاقة والسهر على ان يعمل كل شئ بصورة جيدة وعلى ان يكون الجميع سعداء.

وطلب من الازواج والزوجات المشاركين ان يقوموا كل على حدة بملء استمارة حول مستوى رضاهم العام عن العلاقة الزوجية.
وطلب من كل منهم ان يحدد مشكلة لا يمكن حلها بدون تعاون الآخر ثم اجتمع كل زوج وزوجة لمناقشة المشكلة لمدة عشر دقائق.

وقال استاذ علم النفس في جامعة ايوا ديفيد فوجيل إن الأمر لا يقتصر على ان النساء يبادرن بالحديث اكثر من ازواجهن، ولكن يتعدى ذلك الى انهن ينجحن في استمالتهم لتأييد مواقفهن وآرائهن.

وتتعارض هذه النتائج مع الافكار المسبقة التي وضعها الباحثون الذين كانوا يعتقدون ان موقف الرجل هو المهيمن في الاسرة.
XS
SM
MD
LG