Accessibility links

الربيعي: إسقاط حكومة المالكي سيؤدي إلى حدوث إعصار سياسي


أعرب موفق الربيعي مستشار الأمن القومي العراقي عن عدم إكتراثه بالآراء المنشورة في الصحف الأميركية، والتي تتنبأ بقرب سقوط حكومة نوري المالكي.

وفي حديث لشبكة CNN الإخبارية الأميركية، أوضح قائلا:
"أنا غير قلق أبدا من هذه الأخبار ويجب أن يعرف الجميع أنه إذا سقطت حكومة المالكي، فإن العراق سيشهد إعصارا سياسيا مدمرا، وهذا أمر يجب أن يدركه جميع من يسمعنا من العرب والغربيين، فهذه الحكومة تحظى بدعم الشيعة والسنة والأكراد".

وعلق الربيعي على ما جاء في صحيفة واشنطن بوست الأحد حول صعوبة إيفاء الحكومة العراقية بالالتزامات التي طالبها بها الرئيس جورج بوش في شهر يناير/ كانون الثاني الماضي قائلا:

" هذا الأمر غير صحيح على الاطلاق، فقد شاهدنا تقدما ملحوظا في المجالات الأمنية والسياسية والإقتصادية والإعلامية، ولهذا لا أتفق مع ما جاء في الصحيفة".

وعن مدى قدرة الحكومة العراقية على الايفاء بتعهداتها بحلول شهر سبتمبر/ ايلول القادم، شدد الربيعي على أن هذه التعهدات تهم العراقيين أولا قبل الاميركيين، وأضاف قائلا:

"هذه ليست مواعيد واشنطن بل هي مواعيد عراقية، ونحن موقنون بأننا قطعنا شوطا طويلا نحو المصادقة على قانون النفط الموجود حاليا أمام مجلس النواب، كما ناقشنا قانون إجتثاث البعث بجدية كبيرة وتوجد المسودة النهائية للقانون أمام مجلس رئاسة الوزراء حاليا، هذا كله يبين أننا نتحرك بجدية وبسرعة وأنا على يقين بأنكم ستقرأون في شهر سبتمبر/ أيلول القادم تقريرا في غاية الإيجابية".

وأكد الربيعي أن مجلس النواب ألغى عطلته لشهر يوليو/ تموز، حيث سيعمل النواب ستة أيام في الأسبوع ولن يتمتعوا سوى بعطلة في شهر أغسطس/ آب فقط، وهذا تقدم كبير على مستوى أداء المجلس، على حد قول موفق الربيعي.

وعزا الربيعي البطء في المصادقة على القوانين والتشريعات المهمة إلى أن الحكومة هي حكومة إئتلافية ومجلس النواب يجب أن يأخذ قراراته بالإجماع وبالتوافق بين مختلف الكتل البرلمانية، على حد تعبيره.

XS
SM
MD
LG