Accessibility links

رايس تبدأ في منتصف الشهر الجاري جولة تشمل دولا في الشرق الأوسط وأوروبا وإفريقيا


أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس ستقوم بجولة تشمل الشرق الأوسط وأوروبا وإفريقيا خلال الفترة من الـ16 إلى الـ20 من الشهر الجاري&#46 وستلتقي رايس خلال جولتها في الشرق الأوسط بمسؤولين إسرائيليين في القدس ومسؤولين فلسطينيين في رام الله في محاولة لدفع مسيرة السلام إلى الأمام.

وقال شون مكورماك المتحدث باسم وزارة الخارجية إن تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة خلق أجواء ملائمة للمضي في عملية السلام، وأضاف:
"فيما يتعلق بالظروف الملائمة للسلام نعتقد أن الظروف الحالية أفضل مما كانت عليه في أي وقت في الماضي القريب. أما إمكانية الاستفادة من هذه الظروف فتتوقف في نهاية الأمر على الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني ومدى رغبتهما في تجاوز خلافاتهما وإدراكهما بأن ذلك سيخدم مصالحهما على المدى الطويل".

وأكد مكورماك أهمية الدور العربي في عملية السلام:
"يجب أن تكون الظروف مهيأة للسلام في المنطقة بأسرها، الأمر الذي يعني قيام الدول العربية بدور إيجابي. وقد تحركت هذه الدول وأعلنت اعتزامها إرسال وفد إلى إسرائيل في الـ12 من الشهر الجاري للتباحث بشأن المبادرة التي قدمتها الجامعة العربية، ونحن نعتقد أن هذا يمثل تطورا إيجابيا".

رايس تجتمع مع أبو الغيط

قال شون ماكورماك المتحدث باسم الخارجية الأميركية إن محادثات الوزيرة كوندوليسا رايس ونظيرها المصري أحمد أبو الغيط ركزت على عدد من القضايا من بينها العلاقات الثنائية ومسائل حقوق الإنسان وتعزيز الديموقراطية في مصر.
مزيد من التفاصيل من سمير نادر مراسل "راديو سوا" في واشنطن:
XS
SM
MD
LG