Accessibility links

وزير إسرائيلي يشبه موقف الأوروبيين من الملف النووي الإيراني بالموقف إزاء هتلر


انتقد الوزير الإسرائيلي للشؤون الاستراتيجية افيغدور ليبرمان الثلاثاء الأوروبيين لموقفهم من البرنامج النووي الإيراني الذي اعتبره متساهلا جدا.

وقال ليبرمان لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن رياح شامبرلين تهب على أوروبا في إشارة إلى رئيس الوزراء البريطاني آرثر نفيل شامبرلين المعروف بسياسة التهدئة التي انتهجها إزاء الدكتاتور النازي أدولف هتلر وأدت إلى اتفاقات ميونيخ في سبتمبر/أيلول 1938 عشية الحرب العالمية الثانية.

وأضاف ليبرمان: "إن شعوري عندما أسمع الأوروبيين في بروكسل وأيضا هنا أثناء زيارة رومانو برودي رئيس الوزراء الإيطالي هو أنهم يريدون إقناع إسرائيل بوجوب التكيف مع برنامج نووي سلمي لإيران".

وقال أيضا: "إنه أمر بعيد عن الواقع أن الأوروبيين يرغبون بتحميلنا هذه المشكلة التي هي ليست مشكلتنا فقط".

لكن برودي أكد الإثنين في القدس عقب اجتماع مع رئيس الوزراء ايهود أولمرت: "إننا متفقون تماما على أن إيران لا يمكن ولا ينبغي لها أن تمتلك قدرة عسكرية نووية".

وأكد من جهة أخرى أن رفض إيران تعليق نشاطات تخصيب اليورانيوم امتثالا لمطالب الأمم المتحدة قد يحمل الأسرة الدولية على تشديد العقوبات المفروضة على الجمهورية الإسلامية.

وتؤكد طهران أن برنامجها النووي محض سلمي، فيما تخشى دول كثيرة أن يخفي شقا عسكريا يهدف إلى صنع القنبلة الذرية.

وذكرت صحيفة يديعوت احرونوت أن ليبرمان التقى في بروكسل قبل أسبوعين مسؤولين من حلف شمال الأطلسي وأفهموه أن إسرائيل لا تستطيع الاتكال على المجتمع الدولي لمنع إيران من اقتناء السلاح النووي.
XS
SM
MD
LG