Accessibility links

ساركوزي يركز خلال محادثاته في الجزائر وتونس على تأكيد الصداقة العميقة الفرنسية المغاربية


يركز الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي محادثاته في كل من الجزائر وتونس على تأكيد الصداقة العميقة التي تكنها فرنسا لدول المغرب وعرض مشروع الاتحاد المتوسطي الذي يشكل محوراً أساسياً في سياسة ساركوزي الخارجية وفق ما أعلنه المتحدث باسم قصر الاليزيه دافيد مارتينون.

وبعد محادثات رسمية جمعت أعضاء الوفدين الجزائري والفرنسي برئاسة رئيسي البلدين، وقع وزيرا الخارجية الجزائرية والفرنسية اتفاقا ينص على إعفاء حاملي جوازات سفر دبلوماسية من البلدين من وجوب الحصول على تأشيرة دخول إلى البلد الآخر للقيام بزيارات قصيرة.

وقبل وصوله إلى تونس، نشرت صحيفة "لا برس" المقربة من الحكومة مقابلة مع ساركوزي قال فيها إن أمن إسرائيل وحق الفلسطينيين في وطن لهم هما مبدآن قويان يعتبران أساساً لإحلال السلام في الشرق الأوسط.

وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقه كان في استقبال الرئيس ساركوزي لدى وصوله إلى الجزائر الثلاثاء.

ويرافق ساركوزي في أول زيارة له خارج أوروبا منذ انتخابه في 6 مايو/أيار، وزير الخارجية برنار كوشنير وسكرتيرة الدولة لحقوق الإنسان راما ياد.
XS
SM
MD
LG