Accessibility links

الدول الغربية تبحث التقدم بمشروع قرار لمجلس الأمن يمنح سكان كوسوفو مهلة لتقرير المصير



قال دبلوماسيون في الأمم المتحدة الثلاثاء إن الدول الغربية تعكف على وضع صيغة توافقية لمشروع قرار في مجلس الأمن، يمنح سكان كوسوفو مهلة أربعة أشهر لتقرير مصير الإقليم الذي يخضع لسيطرة دولية منذ ثمانية أعوام.

ويهدف المشروع إلى التغلب على معارضة صربيا وروسيا منح كوسوفو الاستقلال بناء على توصيات مبعوث المنظمة الدولية مارتي اهتيساري.

ويطالب أغلبية سكان الإقليم الألبان المسلمون بالاستقلال، فيما يعارضه بقية السكان ذوي الأصل الصربي، ويشكل الألبان 90 بالمئة من سكان كوسوفو البالغ عددهم نحو مليوني شخص.

وتنص مسودة مشروع القرار على منح الطرفين الصربي والألباني أربعة أشهر للاتفاق على مصير الإقليم، وإذا فشلا في ذلك، فستمنح الأمم المتحدة كوسوفو استقلالها.

وقال السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين إن ذلك النص غيرُ مقبول، لأن الطرف الألباني لن يتفاوض بشكل جدي لمعرفته المسبقة بأن فشل المفاوضات سيؤدي إلى الاستقلال المنشود.

وتدعم واشنطن استقلال كوسوفو، الذي يحظى أيضا بدعم أوروبي، وإن كان يهدده الفيتو الروسي.
XS
SM
MD
LG