Accessibility links

تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يعلن مسؤوليته عن عملية انتحارية في الجزائر


أفادت مصادر أمنية بأن هجوما انتحاريا نفذ بواسطة شاحنة مفخخة واستهدف ثكنة للجيش في الأخضرية في جنوب شرق الجزائر أوقع الأربعاء ثمانية قتلى على الأقل و20 جريحا.

وأوضحت المصادر أن الآلية المفخخة هي شاحنة محشوة بالمتفجرات القوية وأن الانتحاري هو شاب لم يتجاوز العشرين من العمر.

وقد ضرب الجيش والدرك طوقا أمنيا في هذه المنطقة الجبلية. وقامت عدة سيارات إسعاف سريعا بنقل الضحايا إلى مستشفيات المنطقة.

وقالت المصادر نفسها إن حصيلة الاعتداء يمكن أن ترتفع.

وهذا أول اعتداء إرهابي بهذا الحجم في الجزائر منذ اعتداءات الـ11 من أبريل/نيسان في العاصمة الجزائرية وضاحيتها الشرقية والتي أسفرت عن سقوط 30 قتيلا وأكثر من 200 جريح.

وقد أعلن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي مسؤوليته عن هذه الاعتداءات.
XS
SM
MD
LG