Accessibility links

تصاعد المواجهات بين الجيش اللبناني وعناصر تنظيم فتح الإسلام في شمال لبنان


تصاعدت حدة المواجهات بين الجيش اللبناني ومسلحي فتح الإسلام في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمالي لبنان، قتل خلالها تسعة عسكريين لبنانيين بينهم ضابط.

وقد نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث عسكري تأكيده بأن الجيش اللبناني سيواصل عمليته حتى استسلام عناصر فتح الإسلام في المخيم.

وكان الجيش اللبناني قد عزز مواقعه في المخيم بوحدات من المغاوير ووحدات مؤللة وفرق هندسة.

يذكر أن مسلحي فتح الإسلام قد أطلقوا عددا من صواريخ كاتيوشا على القرى المحيطة بالمخيم، أسفرت عن وقوع أضرار مادية دون إصابات.

هذا وضيق الجيش الخناق على المسلحين، وقال شهود إن الجنود قصفوا مواقع في المخيم إلا أن المسلحين ردوا بنيران القناصة والصواريخ.

وقد أسفرت الاشتباكات في نهر البارد والتي بدأت منذ العشرين من شهر مايو/أيار الماضي عن مقتل 216 شخصا.
XS
SM
MD
LG