Accessibility links

بدء جلسات الحوار بين الفرقاء اللبنانيين في ضاحية سان كلو الفرنسية


ينطلق في سان كلو في إحدى ضواحي العاصمة الفرنسية باريس عصر اليوم السبت، الحوار اللبناني بين قوى 14 آذار وأركان المعارضة، بحضور ممثلين عن المجتمع المدني بصفة مراقبين.

وقالت أوساط متابعة ان اللقاء سيركز علىمحاور ثلاثة هي حكومة الوحدة الوطنية في لبنان وانتخابات الرئاسة القادمة ومشروع قانون الانتخاب.

وأوضح المتحدث المساعد باسم الخارجية الفرنسية، دوني سيمونو أن وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير سيلقي كلمة الافتتاح، على أن يختتم الحوار مساء الأحد بمؤتمر صحافي.

وشدد سيمونو على أن الخارجية تريد أن يبقى اللقاء بعيدا عن الإعلام وعن أي تدخلات خارجية وأنه سيطلب من الحاضرين عدم الاتصال بالخارج خلال فترة انعقاد الاجتماعات لتامين صفاء أجواء اللقاء، حسب تعبيره.

وفي سياق متصل، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى استمرار مساعي الجامعة من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية لبنانية، مرحبا في الوقت ذاته باستضافة فرنسا اجتماع الفرقاء اللبنانيين في سان كلو.

وأضاف موسى في مؤتمر صحافي عقده في تونس أن الاجتماع يعتبر نوعا من أنواع تسهيل الأمور وفتح أبواب اللقاء والحوار، مشيرا إلى أن الجامعة لا تزال تعمل للتوصل إلى وفاق بشأن حكومة وحدة وطنية قبل الانتخابات الرئاسية اللبنانية الخريف المقبل.
XS
SM
MD
LG