Accessibility links

هنية يرفض التخلي عن المطالب السياسية مقابل تخفيف الحصار على قطاع غزة


جدد إسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني المقال استعداده لإجراء محادثات مع من وصفهم بخصومه الفلسطينيين، إلا أنه أبدى عدم نيته التخلي عن مطالب سياسية مقابل تخفيف الحصار على قطاع غزة الذي بات أكثر إحكاما.

وأضاف هنية في لقاء صحافي أن حماس متمسكة بإقامة دولة في غزة والضفة الغربية والقدس، لكنها ما زالت تعرض تهدئة شاملة ومتبادلة مع إسرائيل.

وفي تطور آخر، ظهرت بوادر حسن النية في الضفة الغربية، حيث توقفت حملة الاعتقالات الإسرائيلية للمطلوبين، تزامنا مع الاجتماع المرتقب الاثنين بين رئيس الوزراء الإسرائيلي ورئيس السلطة الفلسطينية بهدف دعم حكومة الطوارئ.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" خليل العسلي في القدس:
XS
SM
MD
LG