Accessibility links

بريطانيا تكشف عن قرار طرد أربعة دبلوماسيين روس وروسيا تعلن انها سترد بشكل ملائم


أعلنت بريطانيا الإثنين أنها ستطرد أربعة دبلوماسيين روس يعملون في سفارة بلادهم في لندن، وهي المرة الأولى التي تعلن فيها بريطانيا عن اتخاذ مثل هذا الإجراء منذ مايو/أيار من العام 1996.

فقد كشف وزير الخارجية البريطانية ديفيد ميليباند أن بلاده ستطرد أربعة دبلوماسيين روس ردا على رفض موسكو تسليم المشتبه الرئيسي في قضية اغتيال ألكسندر ليتفيننكو.

إلا أن ميليباند قال في كلمة أمام مجلس العموم إن بريطانيا ستعيد النظر من ناحية ثانية في تعاونها مع روسيا في مجالات عدة، لاسيما بشأن منح تأشيرات السفر.

وقد أعلنت روسيا انها سترد بشكل ملائم على الموقف البريطاني الذي أعلنه وزير الخارجية البريطانية، والقاضي بطرد أربعة دبلوماسيين روس معتمدين لدى لندن وذلك حسبما نقلت وكالة أنباء نوفوستي عن مصدر روسي.
يذكر أنه في 22 مايو/أيار، وجهت النيابة العامة البريطانية إلى أندريه لوغوفوي العضو السابق في الاستخبارات السوفياتية والذي أصبح رجل أعمال تهمة قتل ليتفيننكو الذي توفي مسمما بمادة البولونيوم الإشعاعية في نوفمبر/تشرين الثاني من العام 2006 في لندن.
XS
SM
MD
LG