Accessibility links

سحب المئات من الجنود البريطانيين من العراق في الأسابيع القادمة


قال وزير الدفاع البريطاني ديس براون إنه سيجري سحب 500 جندي من القوات المتمركزة في محافظة البصرة في الأسابيع القليلة القادمة، وبعدها سيُقدر الوقت المناسب لسحب المتبقي من القوات البريطانية من العراق.

وأشار براون في كلمته أمام مجلس العموم البريطاني الإثنين إلى أن القوات البريطانية ستسلم كذلك القصور الرئاسية إلى السلطات المحلية العراقية في الأسابيع القادمة.

وأضاف براون قائلا أن هذا الإجراء ستتبعه إعادة تقييم لجاهزية القوات العراقية، وذلك بالتشاور مع القوات الأميركية، للتوصل إلى معرفة المرحلة التي تتمكن بريطانيا من سحب قواتها بالكامل من هناك.

وقد انخفض عديد القوات البريطانية في البصرة من سبعة الآف إلى خمسة الأف و500 جندي، وسيسحب المزيد من الجنود بالتوازي مع عدد الجنود العراقيين الذين ينهون تدريباتهم، ويتسلمون مهامهم الأمنية في المحافظة.

وتخطط حكومة رئيس الوزراء الجديد غوردون براون لتحويل مهمة القوات البريطانية في العراق التي ستتمركز في القاعدة الجوية في البصرة، من القتال إلى تدريب القوات العراقية ودعمها.
XS
SM
MD
LG